Marbella roches noir Marbella roches noir

Marbella roches noir

اتصل بالناشر

الصخور السوداء ب الدار البيضاء

صاحب البريد الإلكتروني

الإسم مطلوب.

الهاتف مطلوب.


بالضغط على"للإتصال" انكم توافقون على
سياسة حماية البيانات الشخصية

XXXXX48352
إظهار الهاتف

مشروع سكني

Konouz Immobilier
  • الفئة › فئة متوسطة
  • الوصف › انتهاء الأشغال

الوصف الكامل

إقامة من 4 طوابق جد مشمسة بفضل واجهتيها ، والمتواجدة بالصخور السوداء مبني على أسس وبمواد ذات جودة عالية.

مشروع Marbella Roches Noir يمنح لكم شقق تتراوح مساحتها اى بين 45 إلى 107 متكونة من 1 إلى 3 غرف 1 صالون من 1 إلى حمامين وبهو .
Marbella Roches Noir العنوان: 30 ممر زبير إبن العوام ، ما بين شارع مولاي سليمان و- شارع مولاي اسماعيل

الموقع

الصخور السوداء ب الدار البيضاء

الوصف الكامل

Konouz Immobilier

Konouz Immobilier est une société spécialisée dans la commercialisation de programmes immobiliers neufs, sélectionnés rigoureusement auprès de promoteurs immobiliers de confiance, qui nous délèguent la commercialisation de leurs opérations aux TARIFS DIRECT PROMOTEURS. Nous accompagnons chacun de nos clients dans leur projet d’acquisition en résidence principale, résidence secondaire ou investissement locatif. Depuis la réservation à la signature définitive de l’acte de vente chez le notaire & jusqu’à la remise des clés de votre bien.

صاحب البريد الإلكتروني

إرسال هذا الإعلان إلى صديق

تم إرسال رسالتك بنجاح!

إغلاق هذه النافذة

الإسم مطلوب.

البريد الإلكتروني يجب أن يكون صحيحاً

البريد الإلكتروني يجب أن يكون صحيحاً

نحن نحترم خصوصيتك. لن نقوم بإعطاء بريدك الإلكتروني لأي جهة تسويقية ثالثة شاهد سياسة الخصوصية للمزيد.

صاحب البريد الإلكتروني

ستجد هنا رقم هاتف المتصل
عند الاتصال، لاتنسوا بذكر أنكم وجدتم الإعلان على الموقع مبوب

هل تريد أن يتم الإتصال بك؟

المرجو ترك معلوماتك ورقم هاتفك ليتم الإتصال بك

الإسم مطلوب.

الهاتف مطلوب.

بالضغط على"للإتصال" انكم توافقون على سياسة حماية البيانات الشخصية

الإضافة إلى المفضلات

احصل على عرض تمويل

الإسم مطلوب.

الهاتف مطلوب.

القيمة غير صحيحة أو غير كافية

بعد التحقق من صحة الإستمارة، تفوضون لسفج بنك حق التوصل بمعلوماتكم و يمكنها الإتصال بكم، إذن توافقون على سياسة حماية البيانات